لماذا نحن فقط؟

تفاجأت.. حين سمعت ولدا يخاطب أباه إذ منعه من شيء طلبه خوفا عليه..

لماذا نحن فقط؟

كل من هم في عمري يصنعون ما طلبت منك أن تأذن لي به..

أسرتنا فقط من بين كل الأسر..

لم أرد التدخل أو الرد..

لأني أعرف السبب الذي منع هذا الوالد من تلبيه طلب ولده..

لكن حين سكت الأب..

لم أتدخل..

هذا الموقف..

جعلني أتساءل هل من حق الأب أن يكتفي بالمنع فقط وعلى الولد أن يستجيب دون أن يطلب توضيحا.؟ أم من حق الولد أن يحصل على توضيح لكل ما يقبل.. أو يرفض..؟

 

هل لابد من مجاراة الزمن وتغيره.. فما كان يصلح لك مع أبيك.. قد لا يصلح لك مع ابنك..؟

 

هل ما يحدث في هذا الزمن من سهولة الوصول للفتن يحتم على الأب مزيدا من الخوف.؟ 

 

تساؤلات دارت في ذهني وأنا استمع لحوار الأب مع ابنه.. ولم أجد لمثلها جوابا. 

 

شاهد أيضاً

الإعجاز العددي.. تأملات في القرآن الكريم

من جميل تناسق الأعداد في الكلمات القرآنية الذي ذكره عبد الرزاق نوفل في كتابه (الإعجاز …

القرآن بالتلقي

‏القرآن الكريم.. يؤخذ بالتلقي والاستماع والسماع.. فسورة البقرة بدأت بثلاثة أحرف.. وسورة الشرح.. بدأت بنفس …

اترك تعليقاً